دور العلاج الطبيعي في علاج الشلل

دور العلاج الطبيعي في علاج الشلل 

العلاج الطبيعي : هو إحدى المهن الطبية التي تتعلق بحركة أجزاء جسم الإنسان والاداء الوظيفي والحركي وكيفية زيادة قدرات الفرد الحركية إلى أبعد الحدود الممكنة، حيث يقوم أخصائي العلاج الطبيعي باستخدام بعض الأساليب والطرق المختلفة التي يمكنه من خلالها أن يعالج مريض الشلل أو أياً من الأمراض التي يتدخل العلاج الطبيعي في علاجها .

ولذلك يقوم أخصائي العلاج الطبيعي بتقديم بعض الأساليب والطرق لمعالجة الجسم والتي من خلالها يمكن إعادة توازن جسم المريض أو حتى تحسين الحالة النفسية للمريض والمحافظة على ثابته و توازن جسمه ولهذا يجب على أخصائي العلاج الطبيعي أن يأخذ في عين الاعتبار بعض التغيرات المختلفة التي يمكن أن تطرأ على جسم أو على صحة المريض والتغيرات النفسية والجسدية التي تطرأ على الجسم بسبب تقدم العلاج الطبيعي وتأثر الجسم به.

حيث يعتمد العلاج الطبيعي في الأصل على العديد من الأسس العلمية القوية التي تم إثبات صحتها من خلال إجراء بعض الاختبارات على بعض المرضي بالإضافة إلى الطرق و الأساليب التي يتم عملها من خلال حركة الجسم وطبيعة حركته ومن خلال ذلك يمكن تحديد الحالة المرضية للمريض ومعرفة مدي احتياجها للعلاج الطبيعي وما هي الجلسات التي يجب أن يقوم بها خلال الأسبوع وغيرها من طرق العلاج الطبيعي.

دور العلاج الطبيعي في علاج الشلل

اجهزه وادوات وروبوتات مستخدمه للعلاج

دور العلاج الطبيعي في علاج الشلل النصفي :

للعلاج الطبيعي دوراً هاماً في علاج الشلل النصفي وغيره من أنواع الشلل المختلفة وذلك ينصح الأطباء مرضى الشلل النصفي و الشلل الدماغي بالتوجه إلى زيادة اخصائي العلاج الطبيعي للتعرف علي الحالة المرضية للطبيب ومدي تقدمها أو تأخرها وما هي الطرق وعدد الجلسات المتبعة للتقدم في مرحلة شفاء المريض.

يتم الإصابة الشلل الدماغي أو الشلل النصفي وغيره من خلال توقف وصول الدم إلى منطقة ما بالجسم مما يؤدي إلى قلة دخول الأكسجين و قلة التروية بالدم لهذه المنطقة ولذلك يفقد هذا الجزء من الجسم قدرته على ممارسة النشاط الطبيعي والحالة الطبيعية لوظيفته العضوية على أكمل وجه، وفي حالة انقطاع وصول الدم والاكسجين إلى منطقة الدماغ يصاب الفرد بالشلل الدماغي أو في حالة عدم وصول الدم والاكسجين إلى منطقة ما يصاب بالموت في هذه المنطقة وبالتالي تحدث الجلطة بسبب حدوث خلل في الأوعية الدموية و مجري الدم والذي من خلاله يتغذى المخ والدماغ، وقد ينتج هذا الخلل عن انغلاق في الشريان أو انفجار الشريان وذلك يعمل على موت جميع الخلايا العصبية في هذه المنطقة وذلك يتم بسبب الخلل الذي يحدث في الجهاز العصبي وتوقف عمله والقيام بدوره الطبيعي.

وتعد الجلطة بالدماغ هي إحدى الأسباب الرئيسية لتسبب حالات الوفاة في العالم حيث تم عمل احصائيات على سبب حالات الوفاة واتضح أن 20% من نسبة المتوفين والذي يزيد عمرهم عن 65 عام، حيث تعد أيضا الجلطة بالدماغ من الأسباب الأولى والرئيسية لحدوث إصابة الإعاقات بالجسم والدماغ ولهذا يجب زيادة أخصائي العلاج الطبيعي في حالة التعرض لحدوث أي مشكلة قد تحدث بالجسم وتسبب الإعاقة البدء في جلسات العلاج الطبيعي للحصول على أفضل النتائج الممكنة.

العوامل التي تساهم في حدوث الجلطات والشلل :

يعد التقدم في العمر من أهم العوامل التي تساعد في حدوث الإصابة بالجلطة الدماغية أو الشلل في جزء م الجسم حيث تحدث هذه الجلطة إلى ما هم أكثر من 65 عاماً، وهناك بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى حدوث الجلطات ومنها ارتفاع ضغط الدم ومن يعانوا من أمراض القلب ومصابي مرض السكري ويعد أيضاً ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم سبباً من أسباب الإصابة بالجلطة والشلل بالإضافة إلى زيادة مستوى الدهون بالجسم والعصبية المفرطة والتدخين يعد عاملاً هام للإصابة ، من أكثر الأشخاص عرضه للإصابة بالجلطات أو الشلل أصحاب الوزن الزائد ، وهناك بعض العوامل الأخرى التي تؤدي إلى حدوث الجلطات والشلل ويمكن تفادي الإصابة من خلال تقليل أسباب الإصابة والحفاظ على الجسم من أمراض القلب والسكري وجميع الأمراض التي تؤدي إلى حدوث الشلل.

دور العلاج الطبيعي في علاج الشلل بأنواعه :

يعد العلاج الطبيعي من أهم العوامل التي يجب الانتظام والمحافظة عليها لعلاج الشلل حيث تساعد العلاج الطبيعي على زيادة قدرة الجسم على الحركة وتحفيز الجسم على القيام بالأعمال المهمة والأنشطة اليومية بالإضافة إلى استخدام العلاج الطبيعي في قضاء معظم أوقات المصاب بالشلل في الأنشطة اليومية المعتادة منها المشي والنظافة وكيفية ارتداء الملابس بمفرده وتناول الأطعمة ، ولهذا يعد العلاج الطبيعي هاماً في علاج الشلل الدماغي والشلل النصفي وتحفيز الجسم على الحركة والنشاط حيث تتيح جلسات العلاج الطبيعي للجسم رجوع الدم للجسم و الأطراف البعيدة التي أصيبت بالشلل بسبب عدم وصول الدم لهذه الأطراف ، يساعد العلاج الطبيعي في قدرة الدم على الحركة في الشرايين و الأوردة.

هناك بعض الحالات التي يمكنها أن تستعين ببعض الأدوية والعلاجات الطبية
وتعد هذه الأدوية سبباً لعلاج الجلطة والتخلص منها ولكن الأدوية
لا تعيد للجسم قدرته على الحركة ولكن العلاج الطبيعي يساعد في استعادة حركة الجسم.

حيث اثبتت الدراسات والبحوث أن العلاج الطبيعي يعد أهم الجوانب الأساسية التي تمثل
جزءاً مهماً من العلاج وأوضحوا ان التسرع في بدء العلاج الطبيعي للمرضى المصابين
بالشلل يساعد في عمليات الشفاء بنسبة أكبر ولهذا يجب على أهل المريض أن يتوجهون
لإخصائي العلاج الطبيعي ، حيث يوضح المعالج طبيعة حركة النوم أو الوضع المناسب للنوم
الذي يساعد المريض في الحصول على بعض الراحة ومساعدة المعالج في تنظيم العلاج
والجلسات وما هي التمرينات اللازم القيام بها سواء في المنزل أو الأنشطة اليومية بالإضافة
إلى الجلسات التي يقيمها اخصائي العلاج الطبيعي لمريض الشلل، حيث يساعد البدء في عملية
العلاج المبكر على فرص أكبر في الشفاء ومما يساعد على حركة الجسم بصورة طبيعية كالسابق.

حيث وضح العلاج الطبيعي أن التمرينات العلاجية التي يجريها الطبيب المعالج تمارين في غاية الصعوبة والألم على المريض ولكنها تعيد المخ التذكرة في حركة الجسم و حركة الأطراف كما تمنع التمارين العلاجية عدم تماسك المفاصل وتعيد لها الحركة الطبيعية ، كما أوضح أيضا أصبح من الممكن أن يقوم المريض بالجلوس على مقعد أو حتى المشي والحركة الخفيفة ولكن بمساعدة مرافق يساعده على الحركة ويقوم بتوجيهه.

قد يقوم الطبيب المعالج بإضافة المزيد من التمارين الكهربائية التي تحافظ علي التخمة العضلية ويمنع ضمور العضلات.

وعندما يبدأ المريض في التحسن في الحالة المرضية.

يقوم أخصائي العلاج الطبيعي بوضع بعض الجبائر التي تمنع حدوث التشوهات والقصور في المفصل أو حدوث القصور في العضلات.

وبعد ممارسة العديد من التمارين التي يصرح بها أخصائي العلاج الطبيعي وبعد الإنتهاء من فترة التمارين العلاجية
التي أجراها الطبيب للمريض وأصبح قادراً على الحركة بصورة واضحة يستمر المريض
في تلقى جلسات العلاج الطبيعي للجسم و الدوام على العلاج الطبيعي من أجل عدم حدوث
أي من الأعراض وبذلك يصبح المريض قادراً على الحركة ، ولهذا يعد العلاج الطبيعي
من أهم العلاجات في حالات شلل الأطفال أو الشلل الدماغي أو أنواع الشلل الأخرى لأنه
يساعد في تقوية عضلات الجسم الضعيفة ويصبح الجسم من خلال العلاج الطبيعي
مرن تعود له حيويته ولذلك يجب التوجه إلى اخصائي العلاج الطبيعي في حالة الإصابة بأحد أنواع الشلل.

مصحة شجرة الحياه – Health Back

مصح داركوف – Health Back

منتجع ياخيموف (healthback.net)

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *