افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي، تزداد عمليات البحث بشكل كبير عبر العديد من محركات البحث المختلفة في جميع أنحاء العالم كله من أجل الاستعلام عن افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي وذلك حيث تُعد دولة التشيك واحدة من أهم الدول المتقدمة في مجال العلاج الطبيعي والتي تقدم جميع الخدمات الخاصة بالعلاج الطبيعي على أكمل وجه ممكن، حيث تهتم دولة التشيك بالعلاج الطبيعي بشكل كبير جدًا فتقوم بتقديم العديد من الخدمات التعليمية لأطباء العلاج الطبيعي والعديد من الخدمات التي تقدم بشكل أكثر من ممتاز، كما تتعدد المصحات والمراكز العلاجية التي توجد في التشيك والتي تقوم بعلاج العديد من الأمراض بشكل مختلف ومتنوع بالإضافة إلى المراكز الصحية التي توجد في التشيك، ونقدم لكم في هذا المقال عبر موقع هيلث باك كافة التفاصيل والمعلومات الخاصة بأفضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي.

افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

تملتك دولة التشيك مجموعة من افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي حول العالم وذلك نظرًا لتعدد وتنوع المصادر المعدنية والمصادر الطبيعية التي تستخدم في العلاج لعلاج العديد من الأمراض للعديد من الفئات العمرية المختلفة وكذلك نظرًا لتعدد الطرق التي تستخدم لعلاج العديد من الأمراض كأمراض الجهاز الحركي والجهاز العصبي والعضلي ذلك بالإضافة إلى علاج أمراض الضغط وأمراض القلب والباطنة كما توجد العديد من المصحات التي تهتم بإنقاص الوزن بطريقة صحية، كما توجد العديد من المصحات التي تساعد كبار السن على التخلص من الألآم التي تلازمهم أثناء الحركة وعلاج الجلطات بجميع أنواعها سواء للأطفال أو كبار السن بالإضافة إلى علاج السكتات الدماغية وغيرها العديد من الأمراض.

كما تتعدد المصحات التي توجد في دولة التشيك وتتعدد الأمراض التي يتم علاجها في كل مصحة ونقدم لكم في هذا المقال عدد من افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي كالآتي:-

  1. مصحة دوبي.
  2. مصحة داركوف.
  3. مصحات تبليتسا.
  4. مصحة ياخيموف.
  5. مصحة مارينسكي لازني.
  6. مصحات شجرة الحياة.
  7. مصحة كليمكوفيتسه.
  8. مصحة لوهاتشوفيتسا.

وسنتابع معكم في هذا المقال بالتفصيل كل مصحة والأمراض التي يتم علاجها داخل كل مصحة من المصحات السابقة.

افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

مصحة دوبي في التشيك

مصحة دوبي في التشيك

تُعد مصحة دوبي في التشيك واحدة من أقدم وأعرق المصحات المختصة في العلاج الطبيعي وعلاج العديد من الأمراض المختلفة حيث تم تأسيس هذه المصحة منذ عام 1870 على مساحة واسعة جدًا تبلغ 3000 متر وتبعد هذه المصحة عن العاصمة التشيكية براغ بمسافة 97 كيلو متر، وتحتوي مصحة دوبي على ما يقرب من 134 غرفة وأهم ما يميز هذه المصحة هي أنها تهتم بعلاج أمراض الجهاز الحركي والجهاز العصبي عن طريق العلاج الطبيعي المكثف.

أهم الأمراض التي تُعالج في مصحة دوبي

يتم علاج عدد كبير من الأمراض داخل المصحة فهي مصحة متقدمة جدًا وتحتوي على العديد من الأجهزة الحديثة التي تساعد على علاج أمراض الجهاز الحركي والجهاز العصبي، كما يتم علاج المصابين بالجلطات الدماغية بمختلف أنواعها بالإضافة إلى علاج شلل الأطفال وعلاج ما بعد الحوادث وعلاج مشكلات العمود الفقري وعلاج آلام العظام والمفاصل لدى كبار السن، كما يتم علاج الشلل النصفي والشلل الرباعي داخل المصحة كما يتم علاج أمراض الجهاز العصبي.

كما تختلف وتتنوع طرق العلاج في مصحة دوبي في التشيك من العلاج الوظيفي والعلاج الكيميائي والعلاج الفيزيائي والعلاج الطبيعي باستخدام أفضل وأحدث الأجهزة بالإضافة إلى العلاج الطبيعي عن طريق استخدام أفضل التمارين الفردية والجماعية، ويعتمد العلاج في البداية على الفحوصات الطبية الأولية حتى يتم تحديد البرنامج وخطة العلاج التي يسير عليها المريض كما يتم الجميع بين العديد من الطرق العلاجية المختلفة لسرعة علاج المريض والتخلص من الأمراض.

بالإضافة إلى ذلك فتقدم المصحة أنواع كثيرة جدًا من العلاجات مثل العلاج الكهربائي والعلاج المغناطيسي  والعلاج بالإبر الغازية والعلاج بالليزر والعلاج بالطين وعلاج بثاني أكسيد الكربون وغاز الأكسجين والتدليك اليدوي والتدليك تحت المياه والعلاج في الكهف الملحي والعلاج بالمياه المعطرة، بالإضافة إلى وجود عدة أجهزة من أهمها جهاز تحريك اليدين لكل طرف على حدة وجهاز لتحريك القدمين لكل طرف على حدة.

جهاز إعادة التأهيل الروبوتي

يُعد هذا الجهاز فريد من نوعه ويوجد بشكل منفرد في مصحة دوبي التي تُعتبر واحدة من افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي وهو جهاز إعادة التأهيل الروبوتي والذي يُعتبر هو جهاز آلي يقوم بعمل تأهيل طبيعي من أجل الوصول إلى نتائج رائعة في وقت أقصر ويستخدم هذا الجهاز بشكل منفرد للمعاقين إعاقة حركية وذوي القدرات الحركية المحدودة وذلك من أجل الحصول على ردود أفعال إيجابية،

نظام G-EO SystemTM

يُعد واحد من أكثر الأنظمة تطورًا في العالم كله حيث يستخدم هذا الجهاز من أجل إعادة التأهيل وقد يتم تطوير هذا النظام من أجل مساعدة المرضى في ما بعد السكتات والجلطات الدماغية حيث يساعدهم في القدرة على الحركة والمشي مرة أخرى كما يقدم هذا النظام نتائج إيجابية رائعة لدى المصابين بمرض التصلب المتعدد ومرض باركنسون ومرض شلل الأطفال وإصابة الحبل الشوكي الحاد وأمراض المفاصل والعظام وعلاج التشنجات وإصابات الدماغ والمصابين بشلل نصفي وشلل رباعي.

يتيح النظام محاكاة واقعية من المشي وفي الوقت نفسه يمكنك تعديل المعلومات عن المشي والمساعدة لإدارة النظام ويؤدي إلى ممارسة الحركة الطبيعية وتنسيق الحركة والتوازن، بالإضافة إلى إمكانية تصور المشهد بواسطة متزامنة اثناء المشي، مما يزيد من الدافع لإيصال المعلومات في الوقت الحقيقي، ويوفر التحكم الذكي باستخدام أجهزة استشعار لقياس الضغط والتوتر والتوازن في كل طرف من الأطراف و إبلاغ البيانات المطلوبة كما هي والتجهيز المستمر لتقييم دقيق لأداء المريض و تقدم حالته.

افضل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

مصحات تبليتسا في التشيك

مصحات تبليتسا في التشيك

تقع مصحات تبليتسا في منطقة محاطة بالجبال في شمال التشيك على بعد 90 كيلو متر من العاصمة التشيكية براج ويعود تاريخ تأسيس هذه المصحات العريقة إلى أكثر من 2000 عام ويزورها العديد من الضيوف من جميع أنحاء الشرق الأوسط منذ ما يقرب من 30 عام وذلك حيث تُعد واحدة من أعرق المدن وأكبر المصحات التشيكية وأهم الأمراض التي يتم علاجها داخل المصحة هي أمراض الجهاز الحركي والعصبي للكبار والأطفال، كما أن أهم ما يميز هذه المصحات هي وجود ينابيع المياه الحارة الفريدة من نوعها في العالم كله حيث يتم ملئ جميع المغاطس وحمامات السباحة في المصحات بالمياه الحارة والمياه المعدنية من الينبوع الرئيسي لهذه المياه والوحيد من نوعه في العالم والذي يسمى ينبوع برافرجيدلو وتصل نسبة المعادن في هذا الينبوع إلى متوسط 1064 مغ/لتر وكمية الفلوريد 7.34 مغ/لتر ممزوجة بالقليل من الرادون وتكون درجة حرارة هذه المياه 41 درجة مؤية.

أهم مصحات مدينة تبليتسا في دولة التشيك

مصحة القصير

تُعد مصحة القيصر واحدة من أهم مصحات تبليتسا وهي من فئة الـ 4 نجوم وتم إنشاء المبنى الخاص بهذه المصحة منذ 1845 وتم تسميتها بهذا الاسم نسبة إلى الامبراطور النمساوي فرانسيس جوزف الأول وتحتوي على 132 سرير.

مصحة بيتهوفن

هي مخصصة لعلاج كبار السن وسميت بهذا الاسم نظرًا سكن المؤلف الموسيقي الشهير بيتهوفن بها عام 1812 وتقدم برنامج علاجي لكل الاختصاصات من أمراض الجهاز الحركي وأمراض الجهاز العصبي وأمراض العمود الفقري وغيرها العديد من الأمراض التي يتم علاجها حيث يتم استخدام ينابيع المياه الحارة والعديد من البرامج الخاصة بالتأهيل والعديد من الإجراءات العلاجية والأحواض الحرارية والصالات الرياضية.

المصحة الحجرية

هي مصحة مخصصة لعلاج الكبار والأطفال وهي مبنية على النمط الباروكي الحديث، (تم افتتاحها بالأصل تحت اسم مصحات الإمبراطورة إليزابيث تكريمًا لزيارة الحاكمة الألمانية الشهيرة وتقدم جميع الخدمات في المصحة تحت سقف واحد دون الانتقال من مكان لأخر وداخل مبنى المصح مباشرة يوجد أيضًا كهف الملح وهو مفتوح كل يوم من الساعة التاسعة صباحاً و حتى السادسة مساءً والذي يحتوي على نسبة عالية من اليود والزيارة الواحدة له لمدة 45 دقيقة تعادل 3 أيام على شاطئ البحر بالإضافة إلى البيئة الغنية بالمواد المعدنية والبوتاسيوم والسيلين واليود التي تخفف من مشاكل الأشخاص المصابين بالحساسية والربو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *